عمليات شفط الدهون من أهم عمليات التجميل على مستوى العالم وهدفها تحسين الشكل العام وتحسين شكل الجسم. وقد تتنوع التقنيات المختلفة التي يتم استخدامها لشفط الدهون طبقاً لاختلاف حالات المرضى.
وقد يتم شفط الدهون من خلال:-

شفط الجراحة

1- يجب استشارة الطبيب بخصوص الأدوية التي ينبغي على المريض التوقف عن أخذها قبل العملية.

2- كما يجب عدم شرب الكحول في الـ 48 ساعة التي تسبق العملية ويجب الصوم لمدة 8 ساعات قبلها.
3- عند البدء في العملية يخضع المريض للتخدير الموضعي في حال كانت المناطق التي سوف يتم شفط الدهون منها صغيرة نسبياً، بعد القيام بتطهير أساسي للجلد، ثم يتم إدخال ابرة الشفط.
4- يراقب الجراح كمية الدهون التي تم شفطها خلال العملية، عند الوصول للكمية المسموحة يوقف عملية الشفط.
5- في النهاية توضع ضمادة صغيرة فوق منطقة الشق. يلبس المريض مباشرة بعد العملية بنطال ضغط أو حزاماً داعماً وفقاً للمنطقة التي تم شفط الدهون منها.
وتستغرق عملية شفط الدهون حوالي ساعة – ثلاث ساعات وفقاً لكمية الدهون التي يجب شفطها.

عملية شفط الدهون بالفيزر

هي عملية تجميلية يتم فيها استخدام الموجات فوق الصوتية لتفتيت خلايا الدهون مما يسهل شفطها لخارج الجسم.
ومن أهم مميزاتها هي قدرتها على استهداف الخلايا الدهنية فقط دون إلحاق الضرر بأي أنسجة أخرى موجودة في محيط منطقة العملية مثل الأعصاب و الأوعية الدموية لذلك فهي آمنة.

من الأشخاص الذين يحتاجون لشفط الدهون

– السمنة الموضعية في مناطق محددة مثل منطقة أعلى الذراعين، أعلى الفخذين، منطقة البطن والمعدة، الذقن المزدوجة، الصدر، الثديين، محيط الركبة والساقين.
– المناطق ذات الأنسجة الصعبة الليفية مثل الظهر.
– “حالات تضخم الثدي”التثدي عند الرجال gynecomastia.
– حالات لا تعاني من البدانة او سبق لها التخلص من البدانة بالرياضة والأنظمة الغذائية، وترغب في  نحت الجسم والتخلص من بقايا الدهون الزائدة التي لا يمكن التخلص منها بالطرق التقليدية كاتباع حمية غذائية أو ممارسة الرياضة.
– نحت وتشكيل الجسم للسيدات بعد الحمل والولادة.

كيف تتم عملية شفط الدهون

1. يتم حقن المريض بمحلول خاص يتكون من محلول ملحي ومادة ليدوكايين التي تعمل كمخدر موضعي لتخفيف الإحساس بالألم.

2. يقوم الطبيب بعمل فتحة حوالي 1سم، ثم إدخال مسبار طبي دقيق يقوم بإطلاق موجات فوق صوتية ذات تردد عال تعمل على إذابة خلايا الدهون.

3. يتم سحب المسبار وإدخال الكانيولا المخصصة لشفط الدهون عبر نفس الفتحة والتي تقوم بشفط المحلول الذي سبق حقنه وسحب الدهون التي تمت إذابتها.
4. ثم تكرر هذه الخطوات أكثر من مرة حتى يتم الانتهاء من كل الدهون المراد التخلص منها والوصول للنتيجة التي يرغب بها المريض.

عيوب شفط الدهون بتقنية الفيزر

قد لا تشكل مخاطر شفط الدهون مخاطر كبيرة ولكن احتمالية الآتي:

– إذا تم إجراؤها من قبل طبيب قليل الخبرة قد تحدث حروق سطحية بالجلد وندوب.
– تورم موضع العملية وتنميل قد يستمر لمدة أسابيع بعد إجراء العملية .
– حدوث بعض الالتهابات الموضعية في مكان إجراء العملية لذلك يجب أخذ العلاج المناسب واتبع ارشادات الطبيب.

 احجز الآن مع دكتور محمد الفولي

اضف تعليقا